بديل ـ الرباط

في الثامن والعشرين من شهر اكتوبر من السنة الماضية نشرت الصحافة أن وزير العدل مصطفى الرميد أعفى ثلاثة مسؤولين "يشار إليهم بالفساد والتلاعب في المباريات وانتقال الموظفين".

لكن مصادر وزارية أكدت لموقع "بديل. أنفو" أن المعنيين، أحدهم أصبح قاضيا بالمحكمة الإدارية بمدينة فاس، فيما الاثنين الأخرين عُينا قاضيين بالمحكمة الإدراية بالرباط، قبل أن تضيف نفس المصادر متسائلة: "هل "الفاسد" في وزارة العدل يُحال على القضاء أم يُصبح قاضيا في المحكمة الإدارية؟"