حسم عبد الحي حرطون، عن حزب "التجمع الوطني للأحرار"، رئاسة المجلس البلدي بطرفاية بعد حصوله على 10 أصوات من أصل 17.

وحسب مصدر محلي فقد فاز حرطون، برئاسة المجلس بعد معركة انتخابية قوية بينه وبين محمد الحسن منينو، مرشح حزب "الاستقلال"، ومستشار برلماني سابق والذي يعتبر من أكبر المستثمرين في الإقليم، وكذا دعم أحد الاستقلاليين البارزين له (حرطون).

وبهذا الفوز أسقط حرطون، أحمد أزرقي، الرئيس السابق للمجلس والمنتمي لحزب " الاتحاد الاشتراكي" والذي يعد من أكبر رجال الأعمال بالمنطقة.

ومن جهة أخرى حسم حزب "الميزان" بلدية بلايا العيون، التي تعتبر من أغنى البلدية بالأقاليم الجنوبية، بأغلبية مطلقة حيت حصل على 23 صوت من أصل 27.

وبخصوص بلدية الداخلة فقد تم حسمها لصالح صلوح الجماني، عن حزب " الحركة الشعبية".

أما بلدية طانطان فقد حسمت لصالح عمر أبركة، عن حزب "الأصالة والمعاصرة" خَلفا، لسالك بولن عن حزب "الاستقلال".

وببوجدور فاز عبد العزيز أبا، عن حزب "الاستقلال"، برئاسة مجلسها البلدي بعد تحالف بين "الاستقلال" و"الاتحاد الدستوري".