أدانت الغرفة الجنائية الإبتدائية، باستئنافية القنيطرة، مساء يوم الإثنين الماضي، المسمى، حمزة حلوة، الملقب بـ"حليوة"، المتهم بـ"قتل واغتصاب" الطفلة سليمة المومني، بمدينة جرف الملحة، بـ15 سنة سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 80 ألف درهم.

وكانت الطفلة سليمة المومني (6 سنوات)، قد عثر على جثتها مرمية في بركة مائية، مجردة من الملابس الداخلية وبملامح مشوهة، داخل حاوية للنفايات، صباح يوم الجمعة 17 أبريل الماضي.

يشار إلى أن قضية الطفلة سليمة، التي أختطفت من طرف الجاني من أمام باب منزلها، لمدة أسبوع، قبل أن تتوصل والدتها، بمكالمة هاتفية من تخبرها أن ابنتها مقتولة ومرمية في مكان يسمى "بياضة"، قد أثارت اهتمام الرأي العام الوطني، وحركت حمعيات حقوقية ومدنية..، للضغط م أجل فك لغز الجريمة النكراء.