ذكرت مصادر محلية، أن وزير الداخلية المغربي، محمد حصاد، حل بمدينة العيون يوم الإثنين 19 أكتوبر، للإشراف على ترتيبات الزيارة الملكية المرتقبة للمدينة .

وحسب نفس المصادر، فقد ترأس محمد حصاد، اجتماعا أمنيا لتدارس وتداول آخر الترتيبات للزيارة الملكية المرتقبة للمدينة يوم 6 نونبر المقبل، وذلك بعد حلوله بالعيون من أجل تنصيب والي جهة العيون الساقية الحمراء يحضيه بوشعاب .

وأفادت ذات المصادر، "أن والي الأمن بمدينة العيون عقد بدوره اجتماعا طارئا مع مختلف المصالح الأمنية بالمدينة والتي تعرف استنفارا أمنيا غير مسبوق وإصلاحات بمختلف شوارع المدينة ونواحيها".

وأكدت ذات المصادر، "أن والي الجهة ورئيس المجلس البلدي بمدينة العيون قاموا بزيارة لمسجد حسن الدرهم، الذي سيصلي به الملك، والوقوف على تهيئ الساحة المقابلة له ونصب الخيام ببهوه".