أشرفت عناصر من الشرطة، بحضور أطر من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، يوم الاثنين الماضي، على تنفيذ حكم قضائي، يقضي بهدم بناية أقامها نجل الأمين العام لحزب "الاستقلال"، نوفل شباط، على أرضي تابعة للأحباس.

وبحسب مصادر إعلامية متطابقة، فإن الحكم الاستئنافي صدر سنة 2008، لفائدة الأوقاف والشؤون الإسلامية، يقضى بـ"إخلاء نوفل شباط لـ"بلاد الغرديس"، وهدم البناية التي شيدها فوق الأرض، وحمل الأنقاض على نفقته".

وتشير المصادر، إلى أن القطعة المتنازع حولها توجد في منطقة زواغة، وأقام فيها نوفل شباط، بناية في سنة 2001، ولجأت الأوقاف إلى رفع دعوى قضائية لاستصدار حكم نهائي في الملف سنة 2008.