بعد أن عبر الفنان المغربي أحمد شوقي، عن موقفه تجاه فتاتي إنزكان، حيث اكد خلال دردشة مع "راديو بلوس"، على أن الفتاتين تستحقان المتابعة بسبب لباسهما الذي اعتبره مخلا بالحياء في شهر رمضان، كشف نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي عن "تناقضات" للمغني المغربي الصاعد.

النشطاء، وعدد من المعجبين بالمغني أحمد شوقي، عبروا عن استيائهم بعد تصريحاته المثيرة والتي اعتبروها مناقضة لممارساته المرتبطة بعمله كفنان، لــ"استعماله الدين كوسيلة لصناعة النجومية واستمالة الجمهور"، بحسبهم.

ونشر النشطاء عبر صفحاتهم الإجتماعية عددا من الصور والفيديوهات التي يظهر فيها شوقي، رفقة فتيات مرتديات لتنانير قصيرة، وملابس مثيرة، خلافا لما كان يعتبره مخالفا للتعاليم الإسلامية، محملا في الآن ذاته المسؤولية للفتيات والنساء، في ظهور حالات التحرش.

وكانت قضية فتاتي قد  استأثرت بحثير الرأي العام المغربي، والدولي، خرجت على إثرها احتجاجات في عدد من المدن المطالبة بإسقاط التهم عليهما و عدم تجريم حرية اللباس فضلا عن عدم التضييق على الحريات الفردية.



أحمد شوقي

أحمد شوقي1

أحمد شوقي2