تداول مجموعة من الناشطين عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة مركبة للأمين العام لحزب "الميزان" والكاتب الاول لحزب "الوردة" حيث يظهران بلحتين كثيفتين، نكاية فيهما على خسارتهما للانتخابات أمام بنكيران.

وأرفق الناشطون الصورة التي انتشرت بشكل واسع بمجموعة من التعاليق منها " في إطار الاستعدادات للانتخابات المقبلة" و " قريبا" وغيرها من التعاليق الساخرة من خسارة الحزبين لمجموعة من معاقلهما الانتخابية.

وكانت وزارة الداخلية المغربية قد أعلنت احتلال حزب "الأصالة والمعاصرة" للمرتبة الأولى برسم الانتخابات الجماعية، التي جرت يوم الجمعة 4 شتنبر الجاري، بعد أن حصل على 6655 مقعدا أي بنسبة 21.12 في المائة، فيما جاء حزب "الإستقلال" في المرتبة الثانية، بحصوله على 5106 مقعدا، أي بنسبة 16.22 في المائة، بينما احتل حزب "العدالة والتنمية" المرتبة الثالثة بحصوله على 5021 مقعدا، أي بنسبة 15.94 في المائة.