بديل- وكالات

حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأحد من أن يسارع المجتمع الدولي للاعتراف بحكومة التوافق الفلسطينية من المقرر الإعلان عنها في إطار اتفاق مصالحة بين حركة فتح وحركة المقاومة الإسلامية حماس، وتصنف إسرائيل ودول الغرب حماس على أنها "منظمة إرهابية" ولا تتعامل بشكل رسمي معها.

وقال نتنياهو في اجتماع لحكومته إنه يدعو كل الأطراف المسؤولة في المجتمع الدولي بألا تسارع بالاعتراف بحكومة فلسطينية تشكل حماس جزءا منها مشددا على أن هذه الحكومة ستكون واجهة للحركة الإسلامية.

وأضاف أن حماس منظمة إرهابية تدعو لتدمير إسرائيل ولا ينبغي على المجتمع الدولي أن يقبلها. وأن هذا لن يعزز السلام بل سيدعم الإرهاب."

من جانبه قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت إن الإسرائيليين أبلغوه بأنه إذا تشكلت حكومة التوافق فسيقاطعوننا... وإضاف: إسرائيل تريد أن تقاطعنا لأننا اتفقنا مع حماس.. حماس جزء من شعبنا.

وعلقت إسرائيل محادثات السلام التي ترعاها الولايات المتحدة مع السلطة الفلسطينية عندما أعلن عن اتفاق المصالحة الفلسطينية في 23 أبريل نيسان الماضي بعد عدد من المحاولات الفاشلة للمصالحة.

ومنعت إسرائيل تحويل إيرادات الضرائب للسلطة الفلسطينية - التي تعتمد على المساعدات والتي تمارس حكما ذاتيا محدودا في الضفة الغربية - ردا على توقيع عباس طلبات للانضمام إلى اتفاقات ومعاهدات دولية في إبريل بعد أن تراجعت إسرائيل عن وعدها بالإفراج عن سجناء فلسطينيين.

الى الأعلى
المصدر: وكالات