بديل- عن الجزيرة مباشر

أكدت مصادر إسرائيلية عثور قوات الاحتلال على المستوطنين الثلاثة، المختفين منذ 12 يونيو الشهر الجاري، مقتولين غرب مدينة حلحول شمال الخليل.

ونقلت القناة العاشرة الإسرائيلية عن بيان للجيش الإسرئيلي قوله "عثر مساء ال بالقرب من مدينة الخليل على جثث ثلاثة مستوطنين".

وبناء على ذلك هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بقوله "حماس ستدفع ثمن مقتل الإسرائيلين الثلاثة" ورداً على تهديدات نتنياهو صرح الناطق الرسمي باسم حركة حماس سامي أبو زهري بأنه "إذا أقدم الاحتلال الإسرائيلي على أي تصعيد أو حرب فإن أبواب جهنم ستفتح على المحتلين".

من جانبه يعقد المجلس الأمني المصغر للشؤون الأمنية والسياسية في الحكومة الإسرائيلية اجتماعا طارئا مساء الإثنين لبحث الموقف بناء على طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وصرحت مصادر في الجيش الإسرئيلي أن الجيش يحشد قوات تابعة له باتجاه قطاع غزة، وأضافت المصادر أنه منذ بداية عملية البحث عن الشبان الثلاثة، أُطلق نحو 40 صاروخاً من قطاع غزة على إسرائيل.

ومنذ اختفاء المستوطنين الثلاثة، يشن الجيش الإسرائيلي حملة أمنية في مناطق فلسطينية عدة أسفرت عن مقتل فلسطينيين في اقتحامات الجيش وآخرين في سلسلة غارات استهدفت مناطق في قطاع غزة، فضلاً عن اعتقال المئات أغلبهم قيادات في حركة حماس، وأسرى محررين.

ومع الحملة الإسرائيلية في الضفة وغزة، تثور مخاوف من شن إسرائيل لحرب شاملة على القطاع، خاصة بعد دعوة وزير الخارجية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان الأحد إلى دراسة احتمال إعادة احتلال القطاع، الذي انسحبت منه إسرائيل عام 2005.