بديل ـ الرباط

في حادثة غريبة، تناقلها النشطاء على نطاق واسع بالمواقع الإجتماعية، انشغل المصورون الصحفيون  بتصوير ولي العهد "مولاي الحسن"، عوض تصوير عميد فريق الفتح الرباطي الذي حمل الكأس، بعد انتهاء لقاء نهاية كأس العرش الذي جمع  فريقي نهضة بركان و الفتح الرباطي.

و تسلم عميد فريق الفتح الرباطي، الشيحاني، الكأس السادسة في تاريخ الفريق، من ولي العهد، ليجد نفسه في موقف لا يُحسد عليه بعد أن تجاهلته عدسات كاميرات الصحفيين، الذين لاحقوا ولي العهد، تاركين اللاعب الفتحي رافعا الكأس لوحده.

يُذكر أن اللقاء انتهى بنتيجة هدفين لصفر لصالح فريق الفتح الرباطي، في اللقاء الذي جمعهما على أرضية مركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط.