بديل ـ الرباط

نقلت مصادر إعلامية (ملفات تادلة وانوال بريس) عن مصادر حقوقية، حديثها عن نقل الناشطة وفاء شرف بعد زوال الأربعاء 10 يوليوز، إلى مستشفى محمد الخامس، بطنجة وهي مغمى عنها، بعد إصابتها بهيستيريا شديدة، نجمت عن محاولة اعتقالها من داخل منزلها من طرف عناصر من الشرطة القضائية.

وحلت الشرطة ببيت وفاء شرف لنقلها إلى مخفرها من أجل استكمال التحقيق حول تعرضها "لإختطاف" يوم 27 أبريل المنصرم بعد مشاركتها في وقفة احتجاجية في ساحة “التغيير” ببني مكادة، بطنجة.

إلى ذلك ، ذكر موقع "ملفات تادلة"، أن ناشط حركة 20 فبراير أسامة جسني ودفاعه انسحبوا من جلسة المحاكمة بعد رفض هيئة الحكم ملتمساتها باستدعاء الشهود.
وكان أسامة حسن قد تحدث عن تعرضه لإختطاف وتعذيب بالدار البيضاء، من طرف مجهولين، فأمرت النيابة العامة بفتح تحقيق في أقواله فيما وجهت لأسامة تهمة الوشاية الكاذبة.