اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالصورة المركبة، والتعاليق الساخرة من التدخل الأمني لتفريق نشطاء كانوا قد تجمعوا بالساحة المقابلة للبرلمان يوم الثلاثاء 6 أكتوبر من أجل الإحتجاج ضد سوء تنظيم السلطات السعودية لموسم الحج لهذه السنة وكذا ضد ما وقع بمشعر "مِنى" مما أدى إلى وفاة أزيد من 770 حاج وحاجة من مختلف الجنسيات ومن بينهم أزيد من 30 مغربي بين قتيل وجريح.

شرطي7

وكانت أقوى الصور المركبة تعبيرا تلك التي أظهرت عنصر الأمن وهو يركل الدستور المغربي، والذي تم وضعه عوض المتظاهر الذي تعرض للعنف، في إشارة للخرق الدستوري الذي ارتكبته الجهات التي أمرت بالتدخل الأمني.شرطي8

وعمد النشطاء، إلى تركيب صور يظهر عليها أحد عناصر الأمن الذي ساهم في تعنيف المتظاهرين بشكل ساخر، تارة وهو يداعب الكرة في الفيلم الكارتوني الشهير "الكابتن ماجد"، وتارة أخرى وهو يراقص متزلجة على الجليد، كما بادر نشطاء آخرون إلى إرفاق صور رجل الأمن بتعاليق مثيرة من قبيل "شرطي يتباهى على مواطن بحدائه الجديد"، "شرطي يُغطي شعر مواطنة بالحجاب الشرعي"، في إشارة إلى لحظة صفع عنصر أمر لإحدى المتظاهرات.

شرطي6

وقال أحد النشطاء الفيسبوكيين، الذين ساهم في هذه الحملة، في تصريح لـ"بديل":" إن الهدف من هذه البادرة هو خلق نوع من السخرية السوداء من واقع مر، ومن مشاهد ألِفناها، من خلال التدخلات الأمنية ضد المعطلين والمتظاهرين على غرار ما حصل خلال الإحتجاج على العفو عن البيدوفيل الغسباني، وكذا يوم الإحتجاج ضد مشاركة المغرب في التحالف العربي لشن ضربات عسكرية ضد اليمن".

وأضاف متحدث "بديل"، أن الهدف ايضا من هذه الحملة ليس هو التشهير بالأشخاص، بقدر ما هو انتقاد للممارسات من أجل حث المؤسسات المعنية على تحمل مسؤولياتها".

شرطي9شرطي8

شرطي7شرطي10

11062797_10206018975768151_1577788656757613854_nشرطي6

شرطي1شرطي2شرطي3شرطي

شرطي5شرطي4