تعرض عبد العزيز الرباح، وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك، لموقف محرج خلال تواجده بنشاط وزاري بمدينة الخميسات يوم الجمعة 26 يونيو، بحضور عامل الإقليم، بعد ان قام احد المواطنين بمسك الوزير بطريقة عنيفة وسحبه من ملابسه.

وحسب ما يظهر من صور تم تداولها عبر شبكات التواصل الإجتماعي، فقد استطاع هذا المواطن تجاوز الحواجز الموضوعة والوصول إلى الوزير قبل ان يقوم بالإمساك به من ثيابه وسحبه بشكل عنيف أمام أنظار عامل الخميسات وعدد من المسؤولين، اضطر على إثره شخصان للتدخل من أجل ثني المواطن عن فعلته، حيث قاما بحمله بشكل وصفه عدد من النشطاء بـ"المهين" ليتم إبعاده من المكان.

وقال مصطفى بابا، المستشار الإعلامي للوزير عزيز الرباح، في تصريح لـ "بديل.انفو"، إن "هذا المواطن مريض نفسيا وهو شخص معروف بمدينة الخميسات".

وأضاف بابا ،"أن هذا المواطن كان يريد أن يسلم على الوزير بشكل عادي قبل ان يقوم بعض الأشخاص الحاضرين لم يحدد هويتهم بمنعه الشيء الذي إستفزه ودفعه للتصرف بتلك الطريقة"، مضيفا أنه تم إطلاق سراح المواطن بعد إبعاده عن المكان.

الرباح الرباح1