تعرض مواطن يمتهن التهريب المعاشي بباب سبتة المحتلة لجروح خطيرة نقل على إثرها إلى مستشفى سانية الرمل بتطوان، لتلقي العلاجات اللازمة، بعد أن أقدم جمركي على توجيه لكمة قوية له على مستوى الوجه.

تعنيف

وتعود أطوار الواقعة حسب تصريح المعني بالأمر، إلى يوم الإثنين 22 غشت الجاري، عندما كان المواطن المذكور يلتمس من المسؤول الجمركي استرجاع بعضا من البضاعة التي صُدرت منه، خصوصا و أنه متزوج و أب لطفلين، و أمام إلحاحه على استرجاع بضاعته، فاجأه ذات الجمركي بلكمة قوية على مستوى الوجه أسقطته على اثرها أرضا مغما عليه وسط بركة من الدماء".

تعنيف

وأضاف ذات المتحدث أنه بعد نقله إلى مستشفى سانية الرمل بتطوان، تبين أن اللكمة تسببت له في إصابة بليغة على مستوى الرأس و كسر على مستوى الفك السفلي، سيخضع بسببها لعملية جراحية الأسبوع المقبل"، مشيرا إلى أنه "سيتابع الجمركي الذي اتهمه بالاعتداء عليه قضائيا".

وذكرت مصادر من ممتهني التهريب المعاشي بالمعبر الحدودي باب سبتة أن هذا الحادث خلف استياء لذا عدد كبير  من المواطنين الذين كانوا متواجدين بعين المكان، بالإضافة إلى بعض الجمركيين الذين عبروا عن رفضهم لما أقدم عليه زميلهم".

وبحسب مصدر مقرب من الجمركي المتهم بلكم المواطن المذكور، فقد "نفى التهم الموجهة إليه"، مشيرا إلى أنه "كان فقط يقوم بمهامه ولم يتعد الأمر إبعاد المواطن عنه من خلال دفعه"، حسب المصدر.