"تفجرت" في مدينة اصيلا قضية مثيرة بطلها مواطن صدرت في حقه قرارات إدارية وقضائية ومع ذلك يواصل تعنثه في بناء طابق رغم وجود قرار من الوالي يقضي بالهدم حسب المواطن المختار الشواطي، الذي يعتبر نفسه ضحية لهذا البناء الفاقد للرخصة، بعد أن تسببت أشغال البناء في إحداث ثقب كبير داخل منزله.

بناء عمارة6

ورغم صدور قرار الوالي وقرار من المحكمة الإدارية في الرباط لفائدة المواطن الشواطي، يواصل المواطن الآخر أشغال البناء غير عابئ لا بقرار الوالي ولا بقرار المحكمة الإدارية، الامر الذي ترك أكثر من علامة استفهام حول مدى نفوذ هذا الشخص وقوته الحقيقية، يتساءل "الضحية".

بناء عمارة1

وكان هذا المواطن قد حصل فقط على رخصة تسمح له بتهيئة غرفة بسطح الطابق الأول وتزليج البناية والسطح وإعادة إطارات الأبواب والنوافذ مع تعلية حائط "السطارة" في حدود علو البنايات المجاورة، لكن المعني، بحسب "الضحية" استغل الرخصة في بناء طابق ثاني وغرفة السطح وقف السلاليم بدون سند قانوني، مما تسبب في أضرار بليغة في منزل "الضحية" الذي راسل رئيس المجلس البلدي لأزيد من 10 مرات دون نتيجة ولا تفاعل مع مراسلاته.

بناء عمارة3

ويطالب المواطن المختار الشلواطي الجهات المسؤولة بالتدخل خاصة وأن بيته بات مهددا بالإنهيار، بحسبه، بعد الأضرار البليغة التي تسببت فيها أشغال البناء غير القانونية.

بناء عمارة  بناء عمارة2  بناء عمارة4