خرج العشرات من ساكنة تاهلة في تظاهرة ليلية مساء يوم الخميس 23 يونيو الجاري، للاحتجاج على ما اعتبروه "تدهورا للأوضاع الأمنية والاقتصادية بالمدينة".

وبحسب ما نقله للموقع الناشط الحقوقي حميد أوشن، من مدينة تاهلة، فقد حذر المحتجون عبر كلمة في ختام الوقفة المنظمة بإحدى ساحات المدينة، مما آلت إليه الأوضاع في تاهلة"، مذكرين، بـ"جريمة القتل التي عرفتها المدينة مؤخرا"، وكذا "الفوضى العارمة في شارع الرباط ( السويقة )"، داعيين "المسؤلبين إلى البحث في إيجاد حلول للباعة بإنشاء مكان خاص بهم، وتحميل المجلس البلدي والسلطة مسؤولية هذا الوضع".

تاهلة

وأضاف ذات المصدر أن المحتجين "ذكّروا بالجانب الصحي في البلدة والوضع الكارثي للمركز الصحي و مطالبين بإنقاذ الشباب من الضياع عبر إنشاء مراكز للتكوين المهني والمنتديات الرياضية".

تاهلة 1

وردد المحتجون خلال هذه الوقفة، مجموعة من الشعارات من قبيل " االله عليك يا تاهلة االله عليك يا تاهلة والحالة ما هي حالة والحالة ما هي حالة كثرت فيك الجريمة والمسؤولين فين هما"، "الفوضى فالشوارع لا تنظيم لا مشاريع"، " التكوين تباع تباع والشباب في ضياع"، " تاهلة المنسية لا مشاريع لا تنمية..لا بنى تحتية".

تاهلة 3