بديل ـ الرباط

اتهم محتجون، يوم الأحد 08 شتنبر، أمام مقر الجماعة الحضرية بـ"بوقنادل"، شركة " الضحى" بـالسطو" على أراضيهم، بعد حيازتها بتعويض لم يتعد خمسون درهما للمتر الواحد، علما أن الأرض توجد في منطقة استراتجية، يحدها المحيط الأطلسي والطريق الرئيسية الرابطة بين القنيطرة والرباط، شرعت "الضحى" في تسويق تجزئاتها السكنية المخصصة للفيلات، بأزيد من 500 مليون سنتيم للفيلا الواحدة.

و نقل موقع "زنقة20" عن متظاهر قوله بأنهم يُطالبون الدولة بالتدخل لردع "الضحى" واجبارها على رفع مبلغ التعويض، الى مبلغ معقول، عوض 50 درهما للمتر الواحد.

و كانت "الضحى"، عبر شركتها الفرعية "بريستيجيا"، قبل ثلاثة أعوام، قد حصلت على هذه الأراضي قبل أن تنتفض ساكنة المنطقة، ضد الشركة، وتنفذ عشرات الوقفات الاحتجاجية أمام عمالة سلا، للتنديد بـما اعتبرته الساكنة "سطوا" على أراضيها وتشريد لها.

يشار إلى أن "الضحى" متهمة في أكثر من منطقة بنهج هذه الممارسة، مستفيدة من تسهيلات إدراية، لا يحضى بها منافسوها في القطاع.