بديل ـ الرباط

ما زالت دائرة الغاضبين من الشركة العامة العقارية تتسع يوما بعد يوم منذ اكتشاف فضيحة مدينة باديس بالحسيمة، آخرهم زبناء الشركة بأكادير.

وقام بعض المواطنين الذين اقتنوا شققا سكنية بأحد المشاريع العقارية الكبرى بتعليق لافتات على واجهات شققهم بإحدى الإقامات تحمل عبارات "الشركة العامة العقارية نصبت علينا"، بحسب ما جاء في يومية "الأخبار" غي عددها ليومي "السبت و الأحد 6 و7 دجنبر.

وبحسب عدد من قاطني هذه الشقق، فإن أسباب احتجاجهم تأتي بعد قيام الشركة العقارية بتسويق حوالي 70 في المائة من الشقق السكنية المتبقية بهذا المشروع بأثمنة تقل بكثير عن الأثمنة التي سبق أن أدوها، بالرغم من أن المدة بين الفئتين لا تتجاوز بضعة أشهر فقط.

هذا الأمر أغضب الزبناء المحتجين الذين اعتبروا في تصريحات متطابقة أنهم تعرضوا لعملية وصفوها بـ«النصب» من طرف الشركة.