بديل ــ الرباط

تستمر "فضائح" وزارة الصحة، في الظهور، وهذه المرة في مدينة مراكش، حيث رفض مستشفى "المامونية"، استقبال سيدة حامل، لتضع مولودها في الشارع.

ووضعت السيدة مولودها بإحدى أزقة المدينة العتيقة لمراكش، وهي في طريق عودتها لبيتها بعدما رفض مسؤولو مستشفى إبن زهر "المامونية" ايوائها بدعوى أن موعد إنجابها لم يحن بعد.

وأفاد موقع "Kech24"، أن المرأة الحامل توجهت يوم الخميس 26 فبراير بمعية والدتها إلى المستشفى المذكور من أجل الوضع، غير أن العاملين بقسم الولادة أخبروها بأنها لن تلد قبل شهر، وقبل الوصول إلى منزلها، اشتد عليها المخاض في الطريق بحي القنارية بالمدينة القديمة.

ولولا تدخل سائحة أجنبية تقيم بإحدى دور الضيافة، هرعت نحو المعنية بعدما تعالى صراخها، وقامت بتولديها وقطع الحبل السري للمولود، لتفاقم وضع السيدة إلى نتائج لا تحمد عقباها.
المواطنون الذين استاؤوا من "الفضيحة" الجديدة لمسلسل الولادات بالشارع العام، اتصلوا بالإسعاف ليتم نقل الأم ومولودها إلى المستشفى.