بديل ـ الرباط

أظهر شريط فيديو، توصل الموقع بنسخة منه، مواطنة من مدينة العيون، وهي مُدرجة في دمائها، بعد تعرضها، مساء الثلاثاء 15 أبريل، لضربة على مستوى الرأس، من قبل "السلطات الأمنية"، حسب إفادة أصحاب الشريط.
وكانت "الضحية"، كلثوم اندور، قد تلقت إصابتها، خلال مشاركتها في وقفة، نظمها حقوقيون موالون لخط الجبهة، بشارع السمارة بمدينة العيون، وهي الوقفة التي جرى منعها، بعد أن طوقت جميع المنافذ المؤدية لها من قبل عناصر السلطات الأمنية.