حظي قاضي الرأي المعزول محمد الهيني مساء اليوم الخميس 24 نونبر باستقبال حار وحاشد من طرف عدد من الحقوقيين والنقابيين والنشطاء الجمعويين الذين غصت بهم قاعة مقر الإتحاد المغربي للشغل بمكناس.

وردد الحاضرون شعارات قوية من قبيل: "يا مخزن يا جبان الهيني لا يهان"، "يا مخزن يا جبان ولد الشعب لا يهان"، "يا الرميد يا جبان الهيني لا يهان"، وذلك بعد رفض استئنافية تطوان قبول الهيني ضمن جدول المحاماة بذات المدينة.

وجاءت هذه الشعارات للتنديد بالمضايقات التي لحقت الهيني خلال مساره المهني والذي انتهى بعزله من سلك القضاء قبل ان يتم رفض قبول ولوجه مجال المحاماة.

يشار إلى قاضي الرأي المعزول محمد الهيني، ومحمد طارق السباعي رئيس "الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب"، والصحفي حميد المهدوي، والمهندس عبد الرحيم الهندوف، إضافة إلى الحقوقيين محمد بوزكيري ومحمد حجي، قد حلوا بمدينة مكناس لتأطير ندوة علمية حول موضوع "صناديق التقاعد.. الازمة والآفاق"، من تنظيم اللجنة الإقليمية للتنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد بمكناس.