بديل ـ الرباط

استهجنت الأمينة العامة لـ"لحزب الاشتراكي الموحد" حديث المسؤولين عن الانتخابات المقبلة في وقت لازال فيه "الفساد مُمأسسا" حسب تعبيرها.

كما استهجنت مُنيب، مساء الأربعاء 25 يونيو، خلال حلولها ضيفة على برنامج "مباشرة معكم"، على القناة الثانية، الحديث عن الانتخابات في وقت لازال فيه "نشطاء 20 فبراير، والنقابيين" يقبعون في السجون المغربية، فيما العسكريين المتقاعدين ممن واجهوا الرصاص بصدورهم من أجل التراب المغربي يتقضون معاشات هزيلة وأراملهم تتقاضين 300 درهم.

ونفت منيب أن يكون النجاح حليف أي محطة انتخابية، ما لم يتم ذلك في ظل الملكية البرلمانية، التي تنقل الناس من مستوى الرعايا إلى مستوى المواطنين.