بديل - الرباط

أمهل المكتب السياسي لـ"لحزب الاشتراكي الموحد" أعضاءه وعضواته، الذين انخرطوا في المركزية النقابية الجديدة المسماة C.G.T المحسوبة على حزب "البام"، مدة أسبوع، كأقصى أجل لتقديم استقالاتهم، قبل إرسال نسخ منها إلى قيادة الحزب، وإلا كان الطرد من الحزب مصيرهم، وفقا لبيان صادر عن الحزب توصل "بديل" بنسخة منه.

وعلم "بديل" أن بين المهددين بالطرد يوجد الكاتب العام لشبيبة الحزب أشرف المسيح.
واستند الحزب في قراره على مقررات مؤتمرات الحزب الاشتراكي الموحد الرافضة للانشقاقات النقابية وخلق كيانات نقابية جديدة، وكذا على ما وصفها بـ"التحركات المشبوهة التي قام بها عبدالعالي اكميرة (قبل طرده من الحزب) بزيارة الباررغواي ضمن وفد حزب البام بدون علم المكتب السياسي وفي تكتم وإنكار تامين للموضوع.

وأوضح الحزب أن تأسيس المركزية الجديدة المسماة C.G.T يتعارض مع مقررات مؤتمرات الحزب، ويأتي ضمن أجندة سياسية للدولة هدفها إضعاف القوى الديمقراطية الحزبية والنقابية والجمعوية الحقوقية والمدنية ومحاصرتها وتخريبها من الداخل وخلق دراع نقابي لحزب الدولة. 
وناشد البيان جميع مكاتب الفروع وضع لائحة بأسماء "الرفاق والرفيقات أعضاء النقابة المذكورة، وإرسال هذا التعميم إليهم، وإخبار المكتب السياسي بالاستقالات أو عدمها". 

وكان لقاء وطني تأسيسي لموظفي غرف الصناعة التقليدية، قد انعقد، يوم السبت 31 يناير الأخير، بالرباط، وبعد مناقشة مشروع القانون الأساسي والمصادقة عليه، تم تأسيس نقابة تحمل اسم : النقابة الوطنية لموظفي غرف الصناعة التقليدية يوجد مقرها بزنقة جزيرة العرب، رقم 4 باب الأحد، الرباط. منضوية تحت لواء الكونفدرالية العامة للشغل (CGT) وتشكيل مجلس وطني يتضمن (41) عضوا، وانتخاب مكتب وطني من 15 عضو يمثل الأقاليم.