بديل ــ الرباط

طالب منتدى ''فريموس'' بـ"الاطلاق الفوري وغير المشروط" لسراح مغني الراب عبد المؤمن الشعيبي، الذي وُجهت له إتهامات بـ"الإتجار في المخدرات" بعد انتقاده للشرطة المغربية في أغنية له تحت عنوان"الزنقة الكحلة" ، بحسب ما أكده المنتدى.

 وندد "المنتدى العالمي للموسيقى و الرقابة" الذي يعنى بالدفاع عن المغنيين و حرية التعبير في العالم، المعروف بـ ''فيموس''، في بيان له، بما أسماه ''المعاملة القاسية'' لمغني الراب وظروف اعتقاله، مطالبا (المنتدى) بإطلاق سراحه قبل جلسة الاستئناف، ومعتبرا أن "انتقاد الشرطة في أغنية راب ليست جريمة".

وحسب بيان المنتدى الصادر يوم الأحد 15 فبراير، فإن الشعبي، قد اعتقل في 27 أكتوبر 2013 من قبل الشرطة المحلية للعرائش، ليتم الحكم عليه بالسجن لمدة ثمانية أشهر في نوفمبر/ تشرين الثاني من نفس العام بـ"تهمة المتاجرة بالمخدرات".

وانتقد المنتدى، طريقة اعتقال الشعبي الذي اعتبرها ''بالعنيفة''، بعدما أقدم مجموعة من ضباط الشرطة بتفتيش منزل والدي الشعيبي "دون أمر قضائي معتمدين على رواية لأحد الاشخاص الذي شهد أن الشعيبي باعه قطعا من الحشيش، حيث قاموا بتحطيم الأثاث المنزلية، و لم يعثروا على أي ممنوعات أثناء البحث"، حسب المنتدى.

وأشار المنتدى، إلى أن السلطات المغربية "اعتادت على اعتقال مغنيي الراب المعارضين و غيرهم و تلفيق التهم لهم فيما نفى رئيس مفوضية الشرطة أن تكون الإتهامات بسبب أغنية الشعيبي التي تنتقد البوليس بشكل قاطع لبعض المواقع المحلية، حسب ما أكده المنتدى العالمي.