أعلنت منظمة الصحة العالمية أن أعمال العنف في اليمن منذ اواخر اذار/مارس خلفت 944 قتيلا و3487 جريحا في حصيلة حتى 17 نيسان/ابريل نشرتها يوم الثلاثاء 21 أبريل في جنيف.وفي حصيلة سابقة اعلنتها الجمعة الماضي اشارت منظمة الصحة العالمية الى 767 قتيلا و2906 جريحا منذ بدء اعمال العنف في 19 اذار/مارس.

واضافت المنظمة ان هذه الاعداد مصدرها المنشآت الصحية في اليمن لكن الارقام الفعلية اعلى بكثير لان الكثير من الاشخاص لا يصلون الى المستشفيات لتلقي العلاج.

ولم تحدد منظمة الصحة العالمية اعداد الضحايا المدنيين او المقاتلين.

واليمن الواقع استراتيجيا قرب طرقات شحن بحري اساسية وقرب السعودية، غرق في الفوضى السنة الماضية حين استولى الحوثيون على العاصمة صنعاء.

واطلق تحالف عربي بقيادة السعودية ضربات جوية الشهر الماضي ضد المتمردين.

والثلاثاء اعلنت مصادر طبية ان حصيلة الانفجار الضخم الناجم عن الغارة التي استهدفت مخزنا للذخيرة والصواريخ جنوب صنعاء الاثنين ارتفعت الى 38 قتيلا و532 جريحا جميعهم من المدنيين.