ارتفع معدل البطالة على المستوى الوطني، خلال الفصل الثالث من العام الجاري، حيث انتقل من %9,6 إلى%10,1، بالوسطين الحضري والقروي.

وكشفت المذكرة الأخيرة للمندوبية السامية للتخطيط، أن سوق الشغل، استقطب ما بين الفصل الثالث من سنة 2015 ونفس الفصل من سنة 2014 ، حوالي 41.000 منصب شغل، 24.000 منصب بالوسط الحضري و17.000بالوسط القروي، مقابل 58.000 في السنة الماضية.

على مستوى قطاع الخدمات، فإن سوق الشغل المغربي استقطب حوالي 27.000 منصب شغل و"البناء والأشغال العمومية" 25.000 و"الصناعة بما فيها الصناعة التقليدية" 16.000 منصب، بينما فقد قطاع "الفلاحة، الغابة والصيد حوالي"27.000 منصب.

وكشفت المذكرة في بياناتها، عن عدد العاطلين عموما قد ارتفع بـ 66.000 شخص،52.000 بالوسط الحضري و14.000 بالوسط القروي، وبذلك بلغ حجم البطالة 1.206.000 شخص على المستوى الوطني وهو ما يمثل ارتفاعا ب%5,8 مقارنة مع السنة الفارطة.

وأوضحت المذكرة الإخبارية للمندوبية، أن معدل البطالة انتقل من 14,5% إلى 15,1 % بالوسط الحضري ومن % 4,1 إلى 4,3 % بالوسط القروي. وانتقلمن %9,2 إلى % 9,6 بالنسبة للرجال ومن% 10,6 إلى% 11,1 بالنسبة للنساء.

وأشارت المذكرة، إلى أن هذه الإستقطابات في سوق الشغل تبقى أقل من الطلب الإضافي على مناصب الشغل، والمقدر ب 107.000 منصب على الصعيد الوطني.