بديل ـ الرباط

قاطع جميع منتخبو مدينة كلميم، المحسوبين على حزب "الاتحاد الاشتراكي، لقاءً حضره، محمد عبو،  الوزير المُنتدب لدى وزير الصناعة والتجارة والاستثمار، قبل أن يقاطعوا لقاء آخر حضرته شرفات أفيلال، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالماء.

ووفقا لمعلومات حصل عليها موقع "بديل" من مصادر مقربة فإن المنتخبين قرروا مقاطعة جميع الأنشطة الوزارية، خاصة التي يؤطرها أو يحضرها الوالي، بتوجيه من الاتحادي رئيس المجلس البلدي عبد الوهاب بلفقيه.

وعزت نفس المصادر هذا القرار إلى وجود صراع قوي بين بلفقيه ووالي الجهة محمد علي العظمي، بسبب أن الأخير يحرص على تطبيق القانون وعدم صرف الواجبات المالية إلا بعد انتهاء الأشغال، وهو الأمر الذي لم يكن واردا مع الولاة السابقين، خاصة مع الوالي علي كبيري، إضافة إلى أن مصالح الاتحاديين أصبحت كلها مهددة مع الوالي الجديد.