بديل ـــ الرباط

عرف المركب الرياضي "الأمير مولاي عبد الله" مناوشات، بين الجماهير المغربية، و الجزائرية قبل بداية مباراة فريق وفاق سطيف، و أوكلاند سيتي مساء السبت 13 دجنبر.

ورفع المشجعون المغاربة، شعارات مناوئة للجمهورية الجزائرية، و لرئيسها عبد العزيز بوتفليقة بالخصوص، ما دفع بالجماهير الجزائرية للرد بالمثل عن طريق ترديد نشيدها الوطني.

ومن بين الشعارات التي سُجلت من الجانب المغربي، ردد الجمهور أغنية "العيون عينيا"، "الصحراء مغربية"، "صوت الحسن ينادي"، قبل أن يتدخل آخرون لتصفية الأجواء ليتم رفع العلم المغربي جنبا إلى جنب مع العلم الجزائري.

يشار إلى أن المباراة، انتهت بفوز فريق أوكلاند سيتي النيوزيلاندي على فريق وفاق سطيف الجزائري، بهدف لصفر، ليتأهل لنصف النهاية ضمن منافسات نهائيات كأس العالم للأندية.