من أجل دعم المجالس المحلية لوضع خطة عمل لتطوير الميزانية التشاركية للشباب، وخلق حوار عمومي حول مفاهيم ومبادئ وأساليب إعداد وتنفيذ الميزانية التشاركية، يأتي الملتقى التشاوري للشباب حول موضوع "الجماعة الترابية والميزانية التشاركية للشباب: المداخل الممكنة" الذي سيعقد خلال الفترة الممتدة مابين 25،26 و 27 مارس الجاري.

كما يهدف هذا اللقاء الذي سيعقد بمركز التكوين بالتدرج الوفاء بالعرائش، بمبادرة من جمعية الشباب لأجل الشباب وبالشراكة مع المجلس الجماعي العرائش، والمجلس الإقليمي العرائش وجمعية الدار العائلية بوجديان، حسب ما جاء في بيان توصل به "بديل.أنف"، صادر عن الجهات المنظمة (يهدف) "إلى خلق فرص للتشاور والتداول والتفكير المشترك حول سبل إشراك الشباب في مسلسل التخطيط الجماعي، وتوسيع قاعدة مشاركة الشباب في إعداد ميزانية جماعية تستجيب لتطلعات أقرانهم".

وأضاف ذات البيان أن "أن المهمة الرئيسية لهذا الملتقى تتجلى في خلق مبادرات مدنية تروم مواكبة المجالس الجماعية الترابية من أجل تطوير ميزانيات محلية تستجيب لانتظارات الشباب"، موضحا، "أن اللقاء سيعرف مشاركة مائة ناشط من المجتمع المدني الشبابي، ومنتخبين، ومصالح خارجية للقطاعات الحكومية".