بديل- الرباط

تستعد مكونات حركة 20 فبراير لإحياء الذكرى الرابعة للحركة، من خلال الإجتماع المرتقب انعقاده يوم الأحد المقبل فاتح فبراير، على الساعة العاشرة صباحا، بمقر "الكونفدرالية الديمقراطية للشغل"، بمدينة الرباط.

وخلال هذا اللقاء سيتم التداول حول سبل الإحياء النضالي، للذكرى الرابعة لانطلاق الحركة، وحول متطلبات استمرارها والنهوض بها كـ"حركة جماهيرية شعبية، تعددية موحدة ووحدوية، ديمقراطية، مستقلة، مكافحة وسلمية".

كما سينعقد اللقاء تحت شعار"معبئون وموحدون لإنجاح الإحياء النضالي للذكرى الرابعة لانطلاق حركة 20 فبراير المجيدة"، ومن المنتظر أن يحضره، أعضاء لجنة المتابعة، ممثلو الهيئات الوطنية المشاركة في المجلس الوطني للدعم، ممثلو تنسيقيات الحركة بمختلف المناطق، وكذا بعض الفعاليات الديمقراطية الداعمة للحركة.

للإشارة فاللقاء المزمع عقده يوم الأحد، دعا له "المجلس الوطني لدعم حركة 20 فبراير"، الذي اعتبر مشاركة الهيئات المدعوة، دعم للحركة وتعبير عن عزمها (الهيئات)، على "مواصلة النضال الوحدوي في إطار الحركة ضد الاستبداد والفساد ومن أجل الديمقراطية بالبلاد"، كما جاء في نص الدعوة (البيان).