أعلن رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، اليوم الجمعة، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة أكثر من مائة آخرين في التفجير الذي استهدف مبنى للأمن في ولاية ديار بكر جنوب شرق البلاد.

وبحسب مصادر إعلامية تركية فإن بن علي يلدرم، قال في تصريحات له، إن الحصيلة النهائية للتفجير الإرهابي الذي استهدف مبنى تابع للأمن في ديار بكر بواسطة سيارة مفخخة بلغت ثمانية قتلى وأكثر من 100 مصاب من بينهم رجال أمن.

وأوضح أن التفجير وقع مع بدء الدوام الرسمي في الساعة الثامنة صباحا حيث توجه الموظفون والطلاب إلى مدارسهم مما أسفر عن إصابة عدد كبير من المواطنين بجروح من بينهم طلاب مدارس.

وأضاف يلدريم بأن رجلي أمن من بين القتلى، مشيرا إلى أن 97 مصابا غادر المستشفى بعد تلقيهم العلاج.