قتل 20 شخصا وأصيب العشرات في حادث اصطدام قطارين في جنوب إيطاليا، وفق ما نقلته وكالة رويترزعن مسؤول محلي.

وقال جوسيب كورادو نائب حاكم المقاطعة، "ارتفع عدد القتلى إلى 20 شخصا". وناشد بالتبرع بالدم للمستشفيات المحلية.

وعمل رجال الإطفاء في حرارة الصيف القائظ بعد الحادث الذي وقع في حوالي الساعة 11.30 صباحا بالتوقيت المحلي (0930 بتوقيت جرينتش) لرفع الأنقاض والعربات المحطمة بحثا عن ضحايا آخرين.

وقال لوكا كاري المتحدث باسم فرق الإطفاء "عملية الإنقاذ معقدة، لأن الحادث وقع في قلب الريف"

ولم يرد تأكيد فوري بشأن سبب سير القطارين باتجاهين متقابلين على نفس الخط. وقالت وزارة النقل إنها أرسلت فريقي تحقيق لمنطقة بوجليا لمعرفة ملابسات الكارثة.

وقال رئيس الوزراء ماتيو رينزي للصحفيين بعد أن قطع زيارته إلى ميلانو وعاد لروما، "لن نتوقف حتى نصل لتفسير واضح لما حدث." وأضاف أنه سيسافر إلى بوجليا في وقت لاحق اليوم.

وأظهرت الصورة التي نشرتها قوات الإطفاء أن ثلاث عربات تفككت بسبب قوة الاصطدام ما يوحي بأن واحدا من القطارين على الأقل كان يسير بسرعة عالية.

وتدير شركة "فيروترامفياريا" المحلية خط السكك الحديدية الذي وقع عليه الحادث. ولم يتضح بعد عدد الأشخاص الذين كانوا على متن القطارين في وقت الحادث.

ويعود تاريخ آخر حادث للسكك الحديدية من هذا النوع في إيطاليا إلى عام 2009 عندما زاغ قطار بضائع عن سكته في فياريجيو بوسط البلاد، ما أدى على مقتل أكثر من 30 شخصا من المقيمين بالقرب من خط السكك الحديدية.