أعلنت وزارة الداخلية المصرية الأحد أن مسلحين قتلوا ثمانية شرطيين مصريين في منطقة حلوان جنوب القاهرة.

وقالت الوزارة إنه "أثناء قيام قوة أمنية من مباحث شرطة حلوان يرتدون الملابس المدنية بتفقد الحالة الأمنية بدائرة القسم مستقلين سيارة ميكروباص (...) قام مجهولون يستقلون سيارة ربع نقل بإعتراض سيارة المأمورية".

وتابعت "ترجل منها عدد أربعة أشخاص كانوا مختبئين بالصندوق الخلفي للسيارة وقاموا بإطلاق أعيرة نارية كثيفة تجاة السيارة من أسلحة آلية كانت بحوزتهم ولاذوا بالفرار".

وأضافت أن ذلك أسفر عن مقتل ملازم أول وسبعة عناصر آخرين.

وأوضحت الوزارة أن الأجهزة الأمنية "تقوم بتمشيط المنطقة وتكثف جهودها لضبط الجناة، ثم اتخاذ الاجراءات القانونية".

ولم تتبن أي جهة الهجوم لكن الجهاديين بمن فيهم مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية قتلوا في السابق مئات من رجال الشرطة والجنود المصريين في هجمات وقع معظمها في شبه جزيرة سيناء وكذلك في القاهرة وضواحيها منذ أن أقال الجيش الرئيس الإسلامي محمد مرسي في 2013.


ولم تتبن أي جهة الهجوم لكن الجهاديين بمن فيهم مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية قتلوا في السابق مئات من رجال الشرطة والجنود المصريين في هجمات وقع معظمها في شبه جزيرة سيناء وكذلك في القاهرة وحولها.

وقالت وزارة الداخلية إن القتلى هم ملازم أول في الشرطة وسبعة شرطيين آخرين كانوا يقومون بدورية في المنطقة الواقعة جنوب القاهرة.