بديل ـ الرباط

لقي ثلاثة صحفيين لبنانيين يعملون لقناة المنار التلفزيونية التابعة لجماعة حزب الله اللبنانية حتفهم يوم الإثنين بعد تعرضهم لهجوم في بلدة معلولا المسيحية التاريخية شمالي دمشق.

وقالت قناة المنار إن اثنين اخرين من فريق العمل أصيبا بجروح لكن حالتهما مستقرة.

واتهمت القناة في بيان "إرهابيين" بقتل المراسل حمزة الحاج حسن والمصور محمد منتش والتقني حليم علاو الذين كانوا في معلولا لتغطية القتال بين قوات الحكومة المدعومة بمقاتلين من حزب الله ومسلحين معظمهم جهاديون استولوا على البلدة في ديسمبر كانون الأول.

وأضافت القناة أن الثلاثة قتلوا "بعد تعرضهم لإطلاق نار نفذه الإرهابيون التكفيريون في أطراف بلدة معلولا في القلمون بعد ظهر اليوم وذلك خلال تغطيتهم استعادة الجيش السوري البلدة من هذه الجماعات."

وندد الرئيس اللبناني ميشال سليمان بالهجوم وقال عبر حسابه على موقع تويتر إن "اغتيال الاعلاميين هو عمل جبان".

وعرضت قناة المنار التلفزيونية لقطات لسيارة عليها اثار أعيرة نارية قالت إن أفراد طاقمها كانوا يستقلونها اثناء تعرضهم للهجوم.

وجاء الحادث بعد وقت قصير من استعادة الجيش السوري بدعم من مقاتلي حزب الله بلدة معلولا.