بديل ـ مراكش

عاد مقاطعو "المنتدى العالمي لحقوق الإنسان" المنظم بمراكش، ليتحتجوا على تنظيمه، من جديد، بعد أن نظموا وقفة حاشدة أولى يوم افتتاحه.

وهتف المحتجون : "ياوزير ياحصاد باراكا من الإستبداد".."تحية نضالية للحركة الحقوقية" الشعب يريد اسقاط الفساد والاستبداد".

وعرفت الوقفة حضورا مُكثفا للمعطلين والطلبة، إلى جانب مناضلي "الجمعية المغربية لحقوق الإنسان" و"العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان" و "الهيئة الحقوقية لجماعة العدل و الإحسان"، وغيرهم من مقاطعي المنتدى.

وفي كلمة ألقاها بهذه المناسبة، أدان الرئيس الأسبق لـ"لجمعية المغربية لحقوق الإنسان" عبد الحميد أمين، سياسية الدولة في مجال حقوق الإنسان، مدينا المضايقات التي تتعرض لها الجمعيات الحقوقية.