بديل ـ وكالات

الاسرائيلي  الذي قاد العدوان العسكري على غزة ذو أصول مغربية وهو اللواء "سامي الترجمان" قائد القيادة الجنوبية بعدما عين خلفا ل"طيل روسو" الذي أمضى 12 عام في هذا المنصب.

ويعتبر الترجمان قائد العدوان الاسرائيلي على غزة، حسب يومية "هاآريتس"، أول قائد من أصول عربية يعين قائدا على هذه المنطقة الجنوبية وأشرف قبل نحو عام على تزويد القوات الإسرائيلية المتمركزة على الحدود بقوات ومعدات نوعية، من بينها السيارة (جرانيت) التي تعد أحدث السيارات المتطورة لجمع المعلومات الاستخباراتية.

وولد الترجمان بمراكش المغربية، ويتحدث العربية بطلاقة، وكان قائدا لقوات المدرعات قبل توليه المنصب الجديد، كما كان عضوا في غرفة العمليات لجيش الاحتلال في حرب لبنان الثانية عام 2007.

وشغل "الترجمان" منصب قائد القوات البرية، ويشغل حاليا قيادة المنطقة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي، وخدم في شعبة العمليات، وقد كان قائد شعبة المدرعات (شعبة البراكين) العاملة شمال فلسطين المحتلة، بالإضافة لمسؤوليته عن وحدة المدفعية.

وهاجر "الترجمان" مع أسرته إلى فلسطين المحتلة في العام في سنة 1965 عندما كان عمره 6 أشهر، وحصل على شهادة الباكالوريا في الهندسة الميكانيكية بعد الخدمة العسكرية من معهد ايلان، وحصل بعدها على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة تل أبيب، وهومتزوج وله خمسة أبناء.