قالت وزارة الداخلية الفرنسية إن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجراح في حادث إطلاق أعيرة نارية على قطار فائق السرعة لشركة تاليس بين أمستردام وباريس يوم الجمعة 21 غشت.

وقال متحدث باسم الوزارة إن رجلا اعتقل حينما توقف القطار في محطة أراس بشمال فرنسا لكن لم يتضح دافعه. وقالت وسائل إعلام فرنسية إن ثلاثة من مشاة البحرية الأمريكية كانوا على متن القطار وإنهم تغلبوا على الرجل. وكان بين الجرحى أمريكي وبريطاني.

وقالت شركة تاليس التي تقوم بتشغيل خدمة القطارات السريعة إن المسافرين سالمون والوضع تحت السيطرة.

وقال المتحدث باسم الوزارة بيير هنري براندت على شاشة تلفزيون بي.إف.إم تي.في "فتح رجل النار على قطار لشركة تاليس بين أمستردام وباريس. ومن السابق لأوانه الحديث عن دافع إرهابي في هذا الوقت."

وفرنسا في حالة تأهب منذ قتل متشددون 17 شخصا في باريس وحولها في يناير كانون الثاني.

وقال متحدث باسم شركة السكك الحديدية الفرنسية (إس.إن.سي.إف) لتلفزيون آي تيلي "كان الرجل مسلحا بأسلحة آلية ومدى وأمسك به الركاب."

وقال سليمان حمزة المسؤول باتحاد الشرطة إن الرجل عمره 26 عاما وإنه مغربي الأصل.

وشركة تاليس مملوكة جزئيا لشركة السكك الحديدية الفرنسية والسكك الحديدية البلجيكية.