ذكرت وسائل إعلام نمسوية أن الجمارك اكتشفت عند تفتيش مسافرة مغربية في مطار غراتس (جنوب البلاد) على أحشاء بشرية في حقيبتها قالت المرأة إنها عائدة لزوجها.

واكتشفت الجمارك في حقيبة المسافرة القادمة من المغرب على حاويتين صغيرتين وضعت فيهما الأحشاء الموضبة بعناية حسب ما ذكرت صحيفة "دي كلاين تسايتونغ". وأكدت وزارة المال النبأ لوكالة الأنباء النمسوية.

وبررت المسافرة هذه الحمولة الخارجة عن المألوف بأنها تشتبه في أن زوجها تعرض للتسميم وتريد إجراء تحاليل على أحشائه.

وقال ناطق إنه لم يتم استدعاء الشرطة.