بعد صدور نتائج أولية تؤكد، سيطرة حزب ''العدالة والتنمية''، على أغلبية المقاعد بالمجالس الجماعية والجهوية، وبعد سقوطه بمعقله مدينة فاس، طالب نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي "فايسبوك" من حميد شباط، تنفيذ وعده وتقديم استقالته.

وأعاد رواد "الفايسبوك"، مشاركة الفيديو الذي قال فيه شباط عندما حل في برنامج "ضيف الأولى"، إنه سيستقيل في حال لم يحصل على الرتبة الأولى.

يذكر أن حزب "العدالة والتنمية"، قد اكتسح أغلب المقاعد بمدينة فاس، حيث أسقط غريمه حزب" الإستقلال" الذي تربع على رأس المدينة منذ أزيد من 12 سنة.