دعا مجموعة من المغاربة إلى تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر سفارة دولة السويد بالرباط، متبوعة بمسيرة شعبية حاشدة، يوم الأحد 4 أكتوبر الجاري ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال.

وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية والمسيرة الشعبية التي دعت إليها فعاليات سياسية ومدنية وحقوقية، تمثل مختلف الأحزاب والتمثيليات النقابية والهيئات الحقوقية ومنظمات المجتمع المدني، وفئات واسعة من الشرائح الاجتماعية، (تأتي) في سياق الرد الشعبي المغربي على استفزازات دولة السويد للمغرب، التي أعلنت رغبتها في الاعتراف بالكيان الوهمي للبوليساريو.

كما دعت هذه المسيرة التي اتخذت لها شعارا "وقفة حاشدة، ومسيرة شعبية: فرصتنا جميعا لدعم قضيتنا الوطنية، والرد على الاستفزازات السويدية"، (دعت) إلى مقاطعة منتجات السويد وشركاته .

ويراهن المنظمون على مشاركة مكثفة في هذه المسيرة الشعبية لإسماع صوت المغاربة عاليا، مؤكدين على وحدة الصف الوطني واصطفاف جميع المغاربة ضد كل المزايدات التي تحاول النيل من وحدة المملكة المغربية.