احتج عشية الخميس 4 يونيو، مئات من المغاربة أمام السفارة الفرنسية بالرباط، تنديدا بما اسموه ''التصرف الاستفزازي لفرنسيتان ضمن حركة "فيمن" بعدما أقدمتا على التعري في ساحة مسجد حسان بالرباط، يوم الثلاثاء 2 يونيو.

الوقفة، التي دعت إليها مجموعة من تنسيقيات المجتمع المدني، ردد خلالها المحتجون عبر شعارات ورفعوا لافتات منددة بالتصرف الذي أقدمت عليه الناشطتان، معتبرين أن ذلك مس للمقدسات المغربية.

وعبر مئات المتظاهرين عن امتعاضهم من السلوكات التي قامت بها الناشطتان، حيث اعتبروا ذلك "استفزازات دخيلة على المجتمع المغربية".

وتنوعت شعارات المحتجين، ما بين مطالب بمتابعة الناشطتين قضائيا، وبين مناشد بمنع مثل هذه الأنشطة "المنافية للقيم الثقافية والإجتماعية لمغاربة".

يشار إلى أن السلطات المغربية قامت بترحيل، ناشطتين فرنسيتين من حركة "فيمن''، قامتا بتادل القبل بصدرين عاريين يوم الثلاثاء 2 يونيو، احتجاجا على متابعة القضاء المغربي للمثليين، حيث عمدتا (الناشطان) بتوثيق ما قامتا به بشريط فيديو.

جدير بالذكر أيضا أن السلطات أوقفت مواطنين مغربيين، يوم الأربعاء 3 يونيو قاما بأفعال منافية للأخلاق والحاء العام على غرار ما فعلته الناشطتان بساحة مسجد حسان.

احتجاجات على فيمن1 احتجاج على فيمن