بديل ــ عمر بنعدي

هدد عشرات المعطلين المعاقين اليوم الخميس 29 يناير، بالتصعيد وإضرام النار في أنفسهم أمام مقر وزارة الاسرة والتضامن بالرباط، بعدما رشوا على أنفسهم البنزين، وربطوا أرجلهم بالأغلال والسلاسل.

وأكد أحد المحتجين أن تصعيدهم هذا جاء بعدما "ضاقت بهم ظروف الحياة بين ويلات البطالة و قسوة العيش والمعاناة اليومية"، التي تقابلها الحكومة بجميع أنواع الإقصاء و التهميش، ونهج سياسة الآذان الصماء".

ودعت "تنسيقية المعطلين المعاقين" وزارة الحقاوي، إلى فتح تحقيق في ملف ذوي الاحتياجات الخاصة المعطلين وإدماج هذه الفئة في أسلاك الوظيفة العمومية،ورفضهم لما أسموه السياسة الإقصائيه التي تطالهم.

الصورة من الأرشيف.