كشف حسن أوركا، صاحب ما بات يعرف بـ" فيديو لاوطوروت"،  عن حيثيات التحقيق معه خلال حلوله ضيفا على القيادة الجهوية للدرك الملكي بأكادير، صباح الإثنين 22 غشت، بعد الضجة التي أثيرة عقب نشر الشريط الذي صوره لحاجز درك داخل الطريق السيار.

وقال أوركا في تصريحات لموقع "سوس 24"، ''إن استدعائه للمركز جاء من أجل استكمال مسطرة التحقيق"، مشيرا "أنه سئل إن كان يرغب في وضع شكوى ضد الدركي الذي قام بتوقيفه"، مبرزا "أن قائد السرية بمركز الدرك الذي استمع إليه أخبره أن أمثال هؤلاء الدركيين لايشرفون مؤسسة الدرك الملكي، وسيتم معاقبتهم طبقا للقوانين الجاري بها العمل''.

ونفى أوركا الذي توجه بشكره لكل من سانده وتضامن معه، "صدور أي مذكرة بحث وطنية في حقه، كما تم تداوله مسبقا، وأن الهدف من الاستماع هو استكمال مسطرة التحقيق"، مشيرا "أنه لا يعتزم تقديم أي شكوى ضده في الوقت الراهن".