بديل- شريف بلمصطفى

يواصل نشطاء حركة 20 فبراير وعدد كبير من رواد المواقع الاجتماعية صب جام غضبهم على السلطات المغربية بسبب ما اعتبروه "حكما قاسيا وجائرا" صدر يوم الثلاثاء فاتح يوليوز، ضد فنان الشعب المغربي معاد بلغوات الشهير بـ"الحاقد"، والقاضي بإدانته بارعة أشهر سجنا نافذا، مع أدائه لغرامة مالية تقدر بحوالي 15500 درهم.

ويأتي هذا الحكم وسط حديث عن خوض تسعة معطلين معتقلين بسجن الزاكي، لإضراب عن الطعام انطلق قبل أيام ويرتقب أن يمتد لأسبوع آخر.

وعلى خلفية كل هذا تنظم حركة 20 فبراير وقفة احتجاجية أمام قبة البرلمان مساء الأربعاء 2 يوليوز عند الساعة العاشرة ليلا، للتنديد بهذا الحكم، وللمطالبة بالإفراج عن الحاقد والمعطلين وكل المعتقلين السياسيين.