بديل ــ عمر بنعدي

لقي العضو بجماعة "العدل والإحسان"، والناشط في "حركة 20 فبراير" بتطوان، عمر المثني، مصرعه عشية الخميس 26 مارس، في حادثة سير بعد عودته من مراسيم دفن خديجة المالكي، زوجة الراحل عبد السلام ياسين.

وحسب مصادر مقربة، فإن المثني، وهو عضو بـ"الاتحاد الوطني لطلبة المغرب" فصيل "طلبة العدل و الاحسان"،  توفي في حادثة سير أثناء وقوف إضطراري على الطريق السيار الرابطة بين الرباط وطنجة،.

وسيتم تشييع جنازة المثني عصر يوم الجمعة 27 مارس، بمسجد "الباريو" بتطوان.

وكانت مقبرة الشهداء بالرباط، مسرحا لأحداث مثيرة بعدما منعت القوات العمومية الآلاف من مشيعي جنازة ارملة عبد السلام ياسين مرشد ومؤسس جماعة "العدل والإحسان"، من دخول المقبرة، وسط حالة من الهيجان، قبل أن يتم الترخيص بدفن جثمانها بعد مفاوضات مع عائلة الراحلة وقياديي الجماعة من جهة، ومسؤولين أمنيين من جهة أخرى.