لقي دركي مصرعه وأصيب مرافقه بجروح خطيرة، في حادثة سير وقعت، مساء أمس الاثنين، على مستوى الطريق الرابطة بين كلميم و جماعة أباينو.

وقالت مصادر محلية، إن دركيا بالقيادة الجهوية للدرك الملكي بكلميم كان في طريقه لمقر عمله على متن سيارته الخاصة، تعرض لحادث سير مميت، بعدما فاجأته سيارة كانت تسير بسرعة مفرطة ويفارق الحياة على الفور، فيما أصيب مرافقه بجروح متفاوتة الخطورة.

وقد أودع جثمان الفقيد مستودع الأموات بالمستشفى العسكري، فيما نقل مرافقه صوب قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي لتلقي العلاجات الضرورية، بينما باشرت المصالح الخاصة تحقيقا في ملابسات وظروف الحادث.