بديل- الرباط

تتناسل فضائح الشركة العامة للعقارات التي ستجر ثلاثة وزراء بحكومة عبد الإله بنكيران إلى المساءلة أمام البرلمان، وبدأت الملفات تغادر أدراج المكاتب السرية رويدا رويدا، كما فكت عقدة الألسن التي ظلت تتحاشى الحديث بصوت مسموع عن شركات وفروع ومشاريع إمبراطورية اسمها "صندوق الإيداع والتدبير"، قبل أن تتفجر فضيحة "بادس" الصيف الماضي.

و قالت يومية "الصباح" في عددها ليوم الخميس 9 أكتوبر، أنه بعد الحسيمة وبوسكورة والرباط، تتجه رياح الفضائح غربا، وبالضبط بجماعة عين عتيق، التابعة لعمالة الصخيرات، حيث حطت الشركة العامة للعقارات رحالها فوق واحد من أهم المواقع الاستراتيجية من أجل مركب سكني ضخم من النوع الراقي.

وأضافت اليومية؛ أن الأمر يتعلق بمشروع "فال دور" الواقع بين الرباط وعين عتيق، وهو من الأقطاب السياحية والترفيهية التابعة للشركة، وشيد على شكل منتجع كبير قريب من البحر ويضم عددا من المرافق ذات البعد الترفيهي بالأساس لعدد من المستفيدين من الفئات الميسورة التي تبحث عن إقامة ثانية لقضاء العطلة الأسبوعية وعطل الأعياد والمناسبات بعيدا عن زحمة المدن الكبرى مثل الرباط والدار البيضاء والقنيطرة.