نظم "الائتلاف المغربي من أجل العدالة والمناخية "، مسيرة حاشدة، مساء الأحد، بمراكش، تطالب بعدالة مناخية كونية تنقد كوكب الأرض وتحميه من آثار التغيرات المناخية، وذلك بالتزامن مع احتضان المدينة الحمراءء لأشغال قمة المناخ "كوب22".

وانطلقت هذه المسيرة، المقامة بمبادرة من بمراكش، والتي ضمت عددا من الهيئات النقابية، وجمعيات المجتمع المدني الحقوقية والنسائية والشبابية والتنموية، من ساحة 16 نونبر وصولا إلى باب دكالة مرورا ببعض الشوارع الكبرى بالمدينة الحمراء.

وطالب المشاركون في هذا المسيرة بالانخراط الفعلي لجميع الفاعلين في مسار النضال من أجل الدفاع عن الأرض وحمايتها الآثار الوخيمة للتقلبات المناخية التي ازدادت حدتها خلال السنوات الأخيرة والتي أثرت بشكل كبير على حياة ووجود الكائنات على سطح الكوكب الأزرق.

كما دعوا قادة الدول المشاركة في قمة المناخ إلى تنفيذ اتفاق باريس الذي دخل حيز التنفيذ في الرابع من الشهر الجاري إلى جانب باقي الاتفاقيات الدولية الأخرى المتعلقة بالتغيرات المناخية بالعالم من أجل الحد من الاختباس الحراري حتى بلوغ نسبة 5ر1 في المائة.