وجهت المستشارة بمجلس مدينة الرباط عن حزب "البام"، باتول الداودي،رسالة إلى ؤئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، تشتكي فيها، تعرضها للقذف والسب والشتم من طرف شباب من "البيجيدي".

باتول

وكتبت الباتول في رسالتها الموجهة إلى رئيس الحكومة، "انا المستشارة بمجلس مدينة الرباط الباتول الداودي أثير انتباهكم لتعرضي بشكل ممنهج للقذف والسب والتهديد والتحريض من طرف عدد من شباب حزبكم وفي مقدمتهم مدير صفحتكم الرسمية بالفيسبوك غسان بنشيهب، الذي تمادى في التطاول حد كتابة تعابير مشينة تتضمن ايحاءات مخجلة".

وأضافت في الرسالة، "ولكون الأمر يتعلق بأعضاء فريقكم الاعلامي وفي مقدمتهم المسؤول الأول عن الشبكات الاجتماعية في حزب العدالة والتنمية الذي ترأسونه، فإنني أطلب منكم اتخاذ الإجراءات اللازمة في حقه".

وأشارت في ذات الرسالة إلى أنها "تحتفظ بحقها في اللجوء إلى القضاء لتقدير حجم الاساءة الناتجة عن هذه المنشورات".