بديل- رويترز

قام مستوطنون إسرائيليون بإضرام النار في مسجد بقرية عقربا شرقي نابلس بالضفة الغربية وإلحاق أضرار مادية به، حسب ما أوضح مسؤولون فلسطينيون وشهود عيان.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في محافظة نابلس، غسان دغلس: "أقدم مستوطنون فجر الثلاثاء على تحطيم نافذة في الطابق الأول من مسجد أبو بكر الصديق وألقوا مواد حارقة أدت إلى اشتعال السجاد فيه".

وأوضح دغلس أن شعارات خطت باللغة العبرية على جدران المسجد منها جملة "دفع الثمن"، التي تشير إلى أن الحريق كان متعمدا.

وقال ماهر فارس، أحد سكان القرية التي يعيش بها نحو 11 ألف مواطن، إن النيران اشتعلت بعد الساعة الثانية فجرا في المسجد الذي بني على أطراف القرية منذ ما يقرب من أربع سنوات.

من جانبها، قالت الشرطة الإسرائيلية إنها تحقق في الحادث، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.